التقويمُ الرَّقْمِيُّ فِي تعليمِ طريقةِ برايلِ عَنْ بُعْدٍ للمعلمينَ الناطقينَ بغيرِ العربيةِ

محمد زين العابدين علي حنفي عميرة

Abstract


الملخص

يُعدُّ المعلم عنصرًا مهمًا من عناصر العملية التربوية، فهو الشخص المنوط به تصحيح المواقف التعليمية وتفعيلها، بحيث تدفع التلميذ إلى المشاركة في العملية التعليمية. فمهما كانت جودة المناهج ووفرة الإمكانات من كتب ومعامل وأبنية ووسائل تكنولوجية متقدمة فلم يمكن تحقيق الأهداف التربوية إلا بالمعلم الكفء المتمكن من مادته العلمية تخطيطًا وتنفيذًا وتقويمًا. ومعلم اليوم والغد يحتاج إلى التمكن من المهارات اللازمة للقيام بمهمته خاصة في ظل تغير المعارف وتطور التقنيات الرقمية بسرعة فائقة في عالمنا الراهن وهو ما يتطلب أن تكون برامج إعداد المعلم - قبل الخدمة وفي أثنائها - برامج عصرية تستوعب أكبر قدر من المستقبل العلمي المخطط للارتقاء العلمي والتربوي، فَتُقدم الخبرات والطرائق والأساليب التقويمية والرؤى العلمية التي تتلاءم مع متطلبات الفترة الراهنة وتتماشى مع معطيات المستقبل. وتتحدد مهارة المعلم على مدى فهمه لدور عملية التواصل في تعليم اللغة فإذا اقتصر على أنها تسير في اتجاه واحد تبدأ من المعلم وتنتهي عند المتعلم لاقتصرت مهمته على الإلقاء والتلقين والشرح من جانبه وأهمل حاجات ورغبات ودوافع المتعلمين، أما إذا فهم أن عملية التواصل التربوي دائرية دينامية متبادلة قائمة على إثارة الدافعية بين طرفي العملية التعليمية فإنه بلا شك سيهتم بالارتدادات التي تصل إليه من المتعلمين ليتفاعل معها ويعرف مدى تحقق أهداف الدرس واستيعابهم له. ومما يبعث على الانتباه أن المتعلمين من قاهري الظلام - من نوعية فئات التحدي - قادرون على استيعاب لغة التواصل القائمة على إثارة الدافعية وتوظيفها في مواقف حياتهم، وطريقة برايل إحدى لغات التواصل فهي وسيلتهم الأساسية والرئيسة في التعلم والتواصل مع الآخرين.  ومن هنا تظهر الحاجة إلى المعلم الكفء الذي يتمكن من مهارات طريقة برايل وإثارة الدافعية للنهوض بتلك الفئة من فئات التحدي. وطريقة برايل لُغةٌ خاصة لتعليم قاهري الظلام، تم تصميمها بالفرنسية على يد العالم لويس برايل Louis Braille ما بين عامي 1825 و 1827 ميلادية، وهو فرنسي الأصل والمنشأ عاش ما بين عامي 1809 و1852م. وقد توصل إلى هذه الطريقة من الفكرة التي نشرها أحد ضباط الجيش الفرنسي ويدعى تشارلز باربيار Charles Barbier بإحدى الصحف الفرنسية الذي ابتكر اثنتي عشرة نقطة بارزة ليستخدمها الجنود ليلًا في تلقي الأوامر من القادة العسكريين، وكانت كل نقطة من هذه النقاط تعني أمرًا من الأوامر العسكرية. وعلى الفور تمكن لويس برايل من توظيف هذه النقاط البارزة فصمم منها حروف اللغة الفرنسية وأرقامها بعد تقليلها إلى ست نقاط فقط بدلًا من اثنتي عشرة نقطة في الخلية الواحدة ليسهل كتابتها وقراءتها على من فقدوا البصر. وقد أصبحت طرق التعليم التقليدية غير ذي جدوى كبيرة خاصة مع اتساع مدارك المتعلمين وقدراتهم على تحصيل العديد من المعارف من خلال ما يمتلكونه من تطبيقات التكنولوجيا المعلوماتية في أيديهم، ولم يَعَدْ تحصيل المعرفة يمثل هدفًا أساسيًا للمتعلمين ولا نهاية لجهود المعلمين التي تُبذل في إيصال المعارف للمتعلم، فظهرت أهداف جديدة أبرزها قياس أثر التعلم الذي يحصل عليه الطالب المُعلم في عملية التعليم. وبالتالي لم يَعُدْ التقويم التقليدي هو الأداة الوحيدة التي يمكن من خلالها تحديد أثر التعلم لدى الطلاب المعلمين خاصة وأنهم يتلقون المحتوى التعليمي من خلال وسائط إلكترونية تحت مسمى التعليم الإلكتروني فمن الطبيعي أن يحل التقويم الرقمي محل التقويم التقليدي.وبرنامج كاهوت Kahoot أحد أهم برامج التقويم الرقمي التي يتم تطبيقها من خلال المعلمين في مختلف مراحل التعليم من أجل تقويم أداء المتعلمين والتعرف على فعالية التعليم الذي يتم في الصفوف الدراسية، وهو يُبنى على اللعب والمتعة، ويمكن من خلاله تقديم مجموعة من الأسئلة الموضوعية التي يتم تصميمها عبر نظام يغطي أيَّ موضوع أو مادة، باستخدام أيَّةِ لغة ولمستويات مختلفة.  ومن هذا المنطلق سعت الدراسة الراهنة إلى تطبيق برنامج كاهوت (كأداة تقويمية رقمية) في تعليم مهارات طريقة برايل الخاصة بفاقدي البصر للطلاب المعلمين الناطقين بغير العربية عن بُعْدٍ للوقوف على فعاليته في زيادة دافعيتهم نحو عملية التعليم والتعلم ، وقد جاءت نتائجها فعالة ومُحققة لأهدافها. وقد ساهمت الدراسة في إعداد الاختبارات الرقمية المقننة التي تقيس مهارات طريقة برايل لدى هؤلاء الطلاب المعلمين ، مما يساعد في زيادة الدافعية نحو عملية التعليم والتعلم.

الكلمات الرئيسية: التقويم الرقمي


Full Text:

PDF

References


المراجع الأجنبية:

Abou El-Seoud, Samir . Taj-Eddin, Islam. Seddiek, Naglaa. El-Khouly, Mahmoud. Ann Nosseir .(2014.)E-Learning and Students’Motivation: A Research Study on the Effect of E-Learning on Higher Education.ICL conference in Kazan, Russia.

Borrell, Joshua .Nicholas Cosmas.James Grymes. Joel Radunzel. (2015.)The Effectiveness of Kahoot! as a Pre-lesson Assessment Tool ., تاريخ الاسترداد 6 March, 2018، من https://www.usma.edu/cfe/Literature/Borrell-Cosmas-Grymes-Radunzel_17.pdf

Borrell, Joshua .Nicholas Cosmas.James Grymes، و Joel Radunzel ( .2017.)The Effectiveness of Kahoot! as a Pre-lesson Assessment Tool. United States: Center for Faculty Excellence.

Daniel Kallahan . P.& Kouffman James(1991). "Exceptional , Children Introduction to Special Education , New Jersey, Prentice Hall International Editions Englewood cliffs fiftih Edition, P308.

Davies, Sara .(2010.)Effective Assessment in a digital age. JISC.

DEan Takahashi( 2017.)Kahoot launches mobile app to make homework fun. تاريخ الاسترداد 15 February, 2018، من https://venturebeat.com/2017/09/14/kahoot-launches-mobile-app-to-make-homework-fun/

Kamps,Haje Jan .(2017.)Gaming/learning platform Kahoot! hits 1B players | TechCrunch. 3 MArch, 2018، من https://techcrunch.com/2017/03/06/kahoot-is-a-player-unicorn/

Laitsch , Dan. .(2003.)Classroom Assessment and Student Motivation.Research Brief،1(17.(

Pede, Joseph .(2017.)The effect of the online game Kahoot on science vocabulary acquisition: Theses and disseretation. Rowan University.

Scottish Qualifications Authority (2008.)Innovating Assessment in Scotland:SOLAR white Paper. Glassgow: Scottish Qualifications Authority .

Singer .(2016.)Kahoot App Brings Urgency of a Quiz Show to the Classroom. New York Times

Wang ,A. (2015.)The wear out effect of a game-based student response system.Computers &Education،82،217-227.

Wang,Alf .Inge .(2015.)The Wear Out Effect of a Game-based Student Response System. Norwegian University Of Science And Technology.

Zarzycka, Ewa -Piskorz .(2017.)KAHOOT IT OR NOT?CAN GAMES BE MOTIVATING IN LEARNING GRAMMAR. ? Teaching English with Technology ،17-36.

Werbach, K D Hunter. (2014.)For the Win:How Game Thinking Can Revolutionize Your Business. Philadelphia: Wharton Digital Press.


Refbacks

  • There are currently no refbacks.